القائمة

يعد الطابع البريدي واجهة حضارية وثقافية للدول ومنذ زمن بعيد شغلت هواية جمع الطوابع ودراستها اهتماما كبيرا عند كثير من الناس من جميع الأعمار في جميع أنحاء العالم.

 واليوم مع هيمنة الاتصالات الرقمية والإلكترونية، لا تزال هواية جمع الطوابع من الهوايات المرغوبة، ولا تزال الطوابع تحمل الصورة المصغرة للثقافات والأحداث. فمن خلال الطوابع نوثق التاريخ بطريقة مميزة، ونخلّد الشخصيات والإنجازات. وعلى الرغم من صغر حجم الطوابع، إلا أنها تعد أعمال فنية متقنة تجذب اهتمام الجميع إليها، وهي توثيق وتصوير لفنون البلاد وعلومها وموسيقاها واختراعاتها.

"إن الشيء الأكثر إثارة للاهتمام في طابع البريد
هو مواصلتها تأدية عملها".

نابليون هيل